جاري التحميل ....
Adds
single-post

كأس ملك اسبانيا: ريال مدريد يودع البطولة بخسارة مدوية امام ديبورتيفو ألكويانو‎

20/01/2021

 كأس ملك اسبانيا: ريال مدريد يودع البطولة بخسارة مدوية امام ديبورتيفو ألكويانو

متابعات / حضرموت سبورت

ضمن فعاليات الدور الـ16 من منافسات كأس ملك اسبانيا " ​كوبا ديل راي​ "، تمكن نادي ​ديبورتيفو ألكويانو​ من تحقيق مفاجأة من العيار الثقيل بعد ان نجح في الاطاحة بنادي ​ريال مدريد​ بفوزه عليه وبواقع 2-1 بعد الاحتكام الى أشواط اضافية بعد انتهاء الوقت الاصلي للقاء بالتعادل وبواقع 1-1.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو المرينغي سيطرتهم المطلقة على مجرياته وسط تمركز دفاعي كبير للاعبي ألكويانو حيث حاول تهدئة وتيرة ضغط الفريق الملكي ولكن ابناء المدرب زين الدين زيدان فرضوا قوتهم بشكل كبير حيث سنحت لهم بعض الفرص الخطيرة امام مرمى الخصم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم، وبدروه لم ينجح لاعبو ألكويانو من القيام بأي ردة فعل تذكر في هذا الشوط في ظل التفوق الواضح للاعبي الريال في أرضية الملعب وواصل الفريق الملكي اهدار الفرص السهلة امام مرمى الخصم في ظل غياب الفعالية الهجومية قبل ان يتمكن المدافع ايتير ميليتاو من منح الفريق الملكي هدف التقدم في الدقيقة 45 لينتهي هذا الشوط بتقدم الريال وبواقع 1-0.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو الريال سيطرتهم الكبيرة على مجرياته وسط تكتل جميع لاعبي الخصم في مناطقهم الدفاعية خوفاً من نتيجة كبيرة وحاول مدرب ألكويانو اجراء بعض التعديلات في تشكيلته في محاولة لتحسين المردود قليلاً ولكن التفوق الواضح والصريح للاعبي الريال قضى على آمال الخصم في امكانية العودة الى اجواء اللقاء، وبدوره حاول لاعبو المرينغي اقتناص هدف ثاني في اللقاء حيث سنحت لهم العديد من المحاولات الخطيرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة وبعكس مجريات اللعب تمكن خوسيه سولبيس من منح ألكويانو هدف التعادل في الدقيقة 80 بعد تمريرة حاسمة من رامون لوبيز لتشتعل المباراة في دقائقها الاخيرة حيث ضغط الفريق الملكي بقوة من اجل خطف هدف ثاني في اللقاء ولم تنجح محاولات لاعبي الريال من خطف هدف ثاني في اللقاء لتنتهي المباراة بوقتها الاصلي بالتعادل وبواقع 1-1 وليحتكم الفريقين الى شوطين اضافيين.

وفي الاشواط الاضافية واصل الفريق المدريد ضغطه وسط تكتل دفاعي للاعبي الخصم ورغم سيطرة واستحواذ ابناء المدرب زيدان الا انهم فشلوا في اقتناص هدف الفوز ليجنبهم الى الدخول في لعبة الحظ والتوجه الى ضربات الترجيح وفي الدقيقة 110 تعرض لاعب ديبورتيفو ألكويانو رامون لوبيز للطرد بعد نيله الانذار الثاني وبعكس مجريات اللعب وفي ظل النقص العددي تمكن خوانان كازانوفا من منح ألكويانو هدف الفوز في الدقيقة 115 لتنتهي المباراة بخسارة ريال مدريد وبواقع 2-1.